كل عام وأنتم بخير، رمضان كريم

اعلانات موقع القيادة التربوية


 
العودة   القيادة التربوية > منتدى التدريب > منتدى التدريب
 


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 08-23-2010, 09:03 PM   #1
الدكتور نياف
مشرف عام
 
الصورة الرمزية الدكتور نياف
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 118
افتراضي كيف تتعامل مع أعداء النجاح



روشتــه


مقالة للدكتور عبدالرحمن الذبياني تبحث عن الحلول لما نعانيه في حاتنا اليومية من مشاكل وتحديات



7 نصائح للتعامل مع أعداء النجاح

بقلم | د .عبدالرحمن بن حميد الذبياني
خبير في التنمية وتطوير الذات



في واقع الأمر هم قلة ما نسميهم أعداء للنجاح قد يكون زميلك في العمل أو صديقك أو قريبك أو جارك أو أخيك .. وسبب تلك العداوة عند بعضهم قلة الحيلة أو لعدم تحقيق أهدافهم أو لازالت الصور القديمة لك في ذاكرتهم قبل سنوات مضت وأنت تلعب معهم في أحد أزقة المدينة أو أنك كنت معهم في وظيفة ما ولا يصدقوا أو لا يتصورا أو انهم مصدومين بأنك قد حققت أحد طموحاتك و طورت ذاتك تعليميا ووظيفيا ومهنيا وهم لا زالوا (يراوح ) في أماكنهم ولا يعلموا أنك غيرت توجهاتك وقناعاتك واهتماماتك إلى الأفضل وأن لك أهدافا مشروعة حققتها (بفضل من الله )بعد تخطيط وتنفيذ كلفك مالا ووقت وجهدا ..!!



من أبرز صفاتهم أنهم يقللون من نجاحاتك ويهمشون انجازاتك ولا يعطوك ما تستحقه من تقدير ويحاولون بأسماء مستعارة أن يعلقوا بعبارات تهجمية سلبية تريد الإطاحة بك على كل منجز قمت به ... يقول عمر بن عبدالعزيز "رحمه الله" في مقولة هي اقرب إلى النصح والإرشاد في مثل هذه الأمور : (إن استطعت فكن عالما، فإن لم تستطع فكن متعلما، فإن لم تستطع فأحبهم، فإن لم تستطع فلا تبغضهم.)


إذا كنت تصادف في حياتك الدراسية أو المهنية أو الوظيفية فأنصحك بعدة أمور عليك التقيد بها :
·ثق بنجاحك وانجازاتك أولا ولا تعير اهتماما لهم .
·قابلهم بمحبة وود وتأكد أنك الأفضل بما تقدمه لحياتك الشخصية والاجتماعية .
·لا أحد يستطيع أن يخفي شروق الشمس فاستمر في تحقيق أهدافك.
·حاول أن لا تدخل معهم في نقاشات أو تعليقات فأنت اكبر من ذلك واجعل طاقتك للجديد من أعمالك وطموحاتك .
·لا تجالسهم وابتعد عنهم حتى لا تصاب بخيبات الأمل .
·لا تنتظر الاعتراف بشخصيتك المتميزة فالزمان والوقت كفيل بإثبات حقيقة انجازاتك .
·دائما توكل على الله واخلص في ما تقدمه من أعمالك .

الشاهد : لا تجعل كلمات النقد وتحطيم وتكسير الذات من اهتماماتك وسخر جهدك ووقتك لصناعة انجازاتك ..

————

*مؤسس مجموعة شبكة شبكة المتحدين العرب وتطوير الذات
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل][فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات . إضغط هنا للتسجيل]

المصدر: مجموعة تطوير البريدية
الدكتور نياف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

 
قديم 08-26-2010, 12:52 PM   #2
ابونواف
الدعم الفني
 
الصورة الرمزية ابونواف
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 91
افتراضي



نصائح قيمة للغاية
شكرا لك دكتور نياف على هذا الموضوع الرائع
ابونواف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

 
قديم 09-10-2010, 05:49 PM   #3
ابن الاسلام
قائد جديد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: بين ماقال الله وقال رسوله
المشاركات: 44
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أما قبل : بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك لأتقدم لادارة منتديات القيادة التربوية واعضائها بارق التهاني والتبريكات واسال الله العلي العظيم أن يتقبل مني ومنكم صالح العمل وان يعيد علينا هذا العيد وامتنا الاسلامية باحسن حال .


واما بعد : الشكر موصول للاخ نياف على طرح هكذا موضوع . ومن باب التفكر والتدبر والحوار لعل لدى وجهة نظر لا تبتعد كثيرا عن جوهر الموضوع . فحقيقة توقفت كثيرا عند هذا المصطلح " أعداء النجاح " و بصراحة شخصي الضعيف يعتبره مصطلح غير واقعي . بل هو يعتبر أحد الأعراض الجانبية لمرض يدعى هلوسة أو شماعة الفاشلين المصحوب بالنرجسية , ومع الأسف هو مرض نخر بكثير من عقول المتعلمين والمثقفين الذين لا يعشقون سوى تضخيم ذواتهم. فهم لا يستطيعون أن يستنشقوا سوى زفير أفكارهم فقط .

وحتى يكون الكلام منطقياً علينا قبل الحكم على أي مسالة أن نعرفها تعريفاً موضوعياً بعيداً عن السفسطة بيزنطية التي لا معنى لها . ولنعرف من هم أعداء النجاح علينا أصلاً وابتداءً أن نُعرف العمل النجاح والعمل المُبدع لنعرف مواقع واتجاهات الآخرين من الشخص الناجح والعمل الناجح . فإذا عرفنا المعايير الموضوعية للعمل الناجح ومعالمه وابعاده فهنا تكون نقطة البداية و بالتأكيد بعدها سنعرف من هم أعداء النجاح .


ولدي قناعة بأن أن العمل الناجح والمبدع والمفيد في أي مجال لن تعيقه عوائق و لن تقف دونه حواجز سوى حواجز عدم قدرة صاحبه على تسويقه وإقناع الآخرين به . وهنا ليست مشكلة الآخرين بقدر ما هي مشكلة صاحب العمل
وايضا لدي قناعة بأن أغلب النجاحات التي يتم الحديث عنها الآن في بلدنا على اقل تقدير في المجال التربوي في الوقت الراهن بالدرجة الأولى هي صناعة اعلامية نتيجة اليد الطولى للاعلام في صياغة عقول وقناعات الأخرين . خاصة في ظل فقدان ومعايير الحكم الشخصي الصحيح للفرد . وعليه قد يكون مصطلح اعداء النجاح مصطلح مضلل وخادع للمتلقي في تصوير المنتقدين على انهم اعداء للنجاح .

وبصراحة أكثر تجلياً أرى أن مثل هذه الأحكام ما هي الآ وهم من الأوهام التي تعيق العمل الجمعي وتقبل النقد فهي تمثل بالنسبة لي إحكام وانطباعات شخصية وليست موضوعية نزود بها من شحنات تبرير خبرات الفشل لدينا في الحوار مع الآخرين بشكل تبادلي .

ولا اعتقد من خلال اطلاعي البسيط أن أحدا حاول محاربة اختراع أو اكتشاف أو منتج مفيد فهاهي سير المخترعين والمبتكرين خير شاهد .

وان كانت مشكلة أعداء النجاح" إن كانت مشكلة اصلاً " مشكلة وظيفية فهي وبجوهرها تعتبر مشكلة انطباعات شخصية واتجاهات غير صحيحة حيال الأشخاص وزملاء ورؤساء العمل . فهي تصور غير منطقي بأن هناك أعداء لي في هذه الحياة فلو تأملنا هذه العبارة المقتبسة من الموضوع " وسبب تلك العداوة عند بعضهم قلة الحيلة أو لعدم تحقيق أهدافهم أو لازالت الصور القديمة لك في ذاكرتهم قبل سنوات مضت وأنت تلعب معهم في أحد أزقة المدينة أو أنك كنت معهم في وظيفة ما ولا يصدقوا أو لا يتصورا أو أنهم مصدومين بأنك قد حققت أحد طموحاتك و طورت ذاتك تعليميا ووظيفيا ومهنيا وهم لا زالوا (يراوح ) في أماكنهم " وابلغ رد على الكاتب هو المقولة الشهيرة ( ما حولك احد أو ما بالحمض احد ) . يعني يا أبو الشباب ما احد فاضي لأحد وما احد نشد عن مربضك سواءً طلعت السما او سكنت بجحر ضب . كل واحد لسان حاله يقول يا ايدي فكي حلقي . هذا منطق الحياة اليومية .

ومع الأسف الشديد عامة الناس البسطاء منطقهم في الحياة ينطلق من قول محمد صلى الله عليه وسلم (واعلم أن الأمة لو اجتمعوا على أن ينفعوك بشيء، لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، ولو اجتمعوا على أن يضروك بشيء، لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ) وعليه فهم يعيشون حياتهم بشكل أفضل من المتعلمين واصحاب المراكز والشهادات العليا الذين عششت في عقولهم مثل هذه المقولات " أعداء النجاح وغيرها " وحقيقة الكاتب عبد الرحمن الذبياني لم يكن موفق في محاولة تأصيل المشكلة وحلها فالاستناد الى قول عمر بن عبدالعزيز (إن استطعت فكن عالما، فإن لم تستطع فكن متعلما، فإن لم تستطع فأحبهم، فإن لم تستطع فلا تبغضهم.) استدلال في غير موضوعه وحقيقة ادعو القارئ الكريم إلى التمعن في مدلول الكلام وصلب الموضوع سيجد ان الكلام غير متسق .

واعتقد أن وظيفة التدريب واستنزاف الجيوب تتطلب الكثير من الحذاقة والمهارة في الاقناع بالوهم وعلاج الوهم باوهام اخرى . يعني دوامة من الاوهام والله المستعان








دعوة للتأمل :
يقول ربنا الحق العدل (قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلانَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ )
ويقول سبحانه ( وَمَا أَصَابَكُم مِّن مُّصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَن كَثِيرٍ )
ويقول عز وجل (الَّذِينَ اسْتَجَابُواْ لِلَّهِ وَالرَّسُولِ مِن بَعْدِ مَا أَصَابَهُمُ الْقَرْحُ لِلَّذِينَ أَحْسَنُواْ مِنْهُمْ وَاتَّقَوْا أَجْرٌ عَظِيمٌ الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللَّهِ وَاللَّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءهُ فَلاَ تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ )

خاتمة النجاح والفوز الحقيقي يكمن في ما حدده خالقنا سبحانه بقوله الحق ( فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ) ويقول في موضع آخر (أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلا سَدِيدًا يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا )
هذا هو النجاح غير كذا يسامحنا الذبياني .

مرة اخرى كل عام وانتم بخير
__________________
امة لا تعرف تأريخها لا تحسن صياغة مستقبلها
ابن الاسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

 
قديم 09-11-2010, 12:59 PM   #4
بطالة مع مرتبة الشرف
قائد جديد
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 12
افتراضي

اقتباس:
النجاح والفوز الحقيقي يكمن في ما حدده خالقنا سبحانه بقوله الحق ( فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ) ويقول في موضع آخر (أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلا سَدِيدًا يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا )
وكل عام وأنتم بخير
بطالة مع مرتبة الشرف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

 
قديم 09-15-2010, 03:20 AM   #5
الدكتور احمد المسعودي
مشرف آراء في علم النفس والتربية الخاصة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 37
افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته كل عام وأنتم بخير اشكر كل من الدكتور نياف على المقال المستقطع لأحد الكتاب والذي يتحدث عن أعداء النجاح،وأشكر الأخ أبن الأسلام على وجهة نظره الطيبة وأحاول أن أوفق بين وجهتي النظر وأقول هل يوجد حسد في مجتمعنا من بعض الأشخاص ،فبالطبع موجود لذلك يعتبر من أهم أعداء النجاح الذي ذكر في كتاب الله (الفلق)وسنة نبيه ويتمنى فيها الحاسد زوال النعمة لدى المحسود وقد يلجأ لإعاقته إذا استطاع ولكن أقول بالتوكل على الله يتم التوفيق انشاء الله

التعديل الأخير تم بواسطة الدكتور احمد المسعودي ; 09-15-2010 الساعة 03:25 AM
الدكتور احمد المسعودي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

 
قديم 09-15-2010, 09:01 PM   #6
ابن الاسلام
قائد جديد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: بين ماقال الله وقال رسوله
المشاركات: 44
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الدكتور احمد المسعودي مشاهدة المشاركة
وأحاول أن أوفق بين وجهتي النظر وأقول هل يوجد حسد في مجتمعنا من بعض الأشخاص ،فبالطبع موجود لذلك يعتبر من أهم أعداء النجاح الذي ذكر في كتاب الله (الفلق)وسنة نبيه ويتمنى فيها الحاسد زوال النعمة لدى المحسود وقد يلجأ لإعاقته إذا استطاع ولكن أقول بالتوكل على الله يتم التوفيق انشاء الله
الأخ احمد المسعودي ( مع حفظ الألقاب )
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اشكر لك تعقيبك على الموضوع في ظل غياب صاحبه ولكن وبكل صراحة لست مقتنعاً بأن مصطلح أعداء النجاح يرادف مصطلح الحسد . على الأقل لم يتضح ذلك في كلام الكاتب والناقل . وعليه أرى أنه إسقاط منك وتأويل غير مبرر له .
ربما تكون نظرتك للموضوع من باب التأصيل الإسلامي للمفاهيم وحقيقةً لي تحفظ كبير مقرون باحترام شديد لشخصك ولوجهة نظرك على ان هناك ترادف بين المصطلحين .

فلو تمعنت معي في طرق العلاج التي قدمها الكاتب لم نجد ذكر أو تلميح لما يعرف بالتحصين الشرعي المتضمنة لأذكار الصباح والمساء وغيرها من الأوراد الشرعية . بل هي جملة من الوسائل والأساليب البلاغية التي لاتقدم ولا تؤخر في دفع مجموعة الأوهام بوجود أعداء للنجاح .

لو افترضنا انك شخص ناجح ( وأنت كذلك ان شاء الله ) فهل بالإمكان أن تذكر لي من هم أعداءك الذين يتربصون بك في العمل ؟؟ وفيماذا يعادونك ؟؟

اعتقد أن سؤالي واقعي جداً وكذلك أظنه عقلاني .. سؤالي هو على سبيل ضرب الأمثلة ..
__________________
امة لا تعرف تأريخها لا تحسن صياغة مستقبلها
ابن الاسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

 
قديم 09-15-2010, 10:01 PM   #7
sweet life
قائد جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 29
افتراضي

إذا عشت حياتك وليس لك حاسد فأنت زيادة في عدد السكان تساهم في أزمة الغذاء والبطالة وإتلاف البنية التحتية
يقول الكاتب مصطفى أمين: إذا قمت بعمل ناجح وبدأ الناس يلقون عليك الطوب فاعلم أنك وصلت بلاط المجد
sweet life غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

 
قديم 09-16-2010, 01:44 PM   #8
ابن الاسلام
قائد جديد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: بين ماقال الله وقال رسوله
المشاركات: 44
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة sweet life مشاهدة المشاركة
إذا عشت حياتك وليس لك حاسد فأنت زيادة في عدد السكان تساهم في أزمة الغذاء والبطالة وإتلاف البنية التحتية
يقول الكاتب مصطفى أمين: إذا قمت بعمل ناجح وبدأ الناس يلقون عليك الطوب فاعلم أنك وصلت بلاط المجد
سبحان الذي قال (وَفَوْقَ كُلِّ ذِي عِلْمٍ عَلِيمٌ ) والله لا أعلم طبيعة العلاقة بين اعداء النجاح أو الحسد وزيادة السكان والبطالة وازمة الغذاء واتلاف البنية التحتية . فهل لنا ببيان لنفهم وجهة النظر ؟؟

ثم ليس على الاطلاق حينما يكون المجتمع والآخرين ضدي دلالة على أني ناجح . فلا يعني كون معاداتنا للتوجهات والأطروحات الليبرالية دليل على نجاحها . حينها سيأخذ الواحد في نفسه مقلب . يعني الحرامي ناجح , والمرتشي ناجح , والفاشل ناجح , المعيار الأساسي ماهي مواصفات العمل الناجح
وجهة نظر محترمة لكن تحتاج الى مزيد بيان ..
__________________
امة لا تعرف تأريخها لا تحسن صياغة مستقبلها
ابن الاسلام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

 
قديم 09-19-2010, 05:31 AM   #9
الواعي
قائد نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 60
افتراضي على رسلك يا بن الاسلام

يا ابن الاسلام

لم يعرف التاريخ رجلاً سعى للمجد وناله مثل محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم؛ وانت تعلم أي معاداة لقيها ذلك الطاهر الأمين. هل نتذكر ما صنعه معه أقرب الناس إليه، أبو لهب بن أبي طالب. هل نتذكر قول أبي جهل: "كنا وبني قصي كفرسي رهان: سقوا وسقينا، وأطعموا وأطعمنا، وكلما عملوا شيئاً من بطولات الجاهلية ومآثرها عملنا، فلما قالوا: منا نبي؛ فمن أين نأتيهم بنبي؟" (أليس هذا عداء دافعه الحسد). ألم يكن اليهود على يقين بنبوة محمد فلم يعترفوا، لأنهم يريدون النبي منهم.
ولنبرح سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم إلى سيرة عمر بن عبدالعزيز رحمه الله؛ ماذا كتب أهل التاريخ عن توجس وتخوف بني أميه، الذين كانوا يرفلون في النعيم، فارتعدت فرائضهم خوفاً، وتشربت أجسامهم بسم القلق، وبذلوا جهدهم في ثني سليمان بن عبدالملك عن تخليف عمر بن عبدالعزيز؛ لأنه عادل، وكان بعدله يهدد مصالحهم والثروات التي اكتنزوها بالاستفادة من سلطة بني أميه. هذا دافع آخر للمعاداة، تخوف أصحاب المصالح على مصالحهم.
ولننتقل إلى قصص ابن تيمية، وهو الذي رصدت له عداوات حتى بين أهل العلم المشهود لهم في زمنه، فقط لأنهم بزهم بالعلم (هذا حسد).
الناجحون دائماً يقتنصون الفرص، وحتماً هناك من ينافس على الفرصة. مدير في مدرسة اقترب من التقاعد؛ سينشأ حتماً تنافس بين المتطلعين لموقعه؛ ولأن الإنسان خطاء فسيتحول جزء من التنافس -على الأقل- إلى معاداة.
يا بني الإسلام
لا توجد منظمة بدون صراع، وقلة من الخائضين في الصراع هم النبلاء، الذين يتسلحون بأدوات الصراع النبيلة؛ فينافسون بالجدارة والعطاء والقيم.
يا ابن الإسلام
لك الشكر، فأنت استحثيت المنتدين للكتابة. سدد الله قلمك نحو الحكمة.
الواعي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

 
قديم 09-19-2010, 05:34 AM   #10
الواعي
قائد نشيط
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 60
افتراضي تصحيح تحريري

أبو لهب بن عبدالمطلب
لأنه بزهم بالعلم
الواعي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 

إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:35 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
الحقوق محفوظة لموقع القيادة التربوية

a.d - i.s.s.w

تصميم معتز بري 0505300726

عدد الزوار